تباحث وزير النفط الايراني جواد اوجي ونظيره الروسي نيكولاي شولغينوف، اللذان يتراسان اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين، بشان سبل تطوير التعاون الثنائي في المجالات الاقتصادية والنفطية.

والتقى وزير النفط الايراني جواد اوجي الى جانب لقائه بنظيره الروسي نيكولاي شولكينوف، بنائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك وعقد معه جولة من المباحثات.

وناقش اوجي في اللقائين اللذين حضرهما سفير الجمهورية الإسلامية الايرانية لدى الاتحاد الروسي كاظم جلالي، سبل توسيع العلاقات الاقتصادية ، وإزالة العقبات المصرفية والجمركية والبنية التحتية ، وتعزيز التعاون بين طهران وموسكو في مجال النفط والطاقة وكذلك الاستثمارات المشتركة في مشاريع البنية التحتية للطاقة.

وبحث وزير النفط الايراني ونائب رئيس الوزراء الروسي في موسكو تعزيز التعاون الثنائي في اطار “أوبك بلس” بهدف توفير المنافع وتنظيم سوق الطاقة وتلبية الاحتياجات المتبادلة والتعاون الإقليمي في نقل الغاز الإيراني إلى باكستان والهند بمشاركة الشركات الروسية وتوطين المعدات النفطية في إيران ، والتعاون في مجال الطاقة ونقل التكنولوجيا والاستثمارات المشتركة.

وعقب اللقائين، أعلن وزير النفط رئيس الجانب الايراني للجنة الاقتصادية المشتركة، أن تطوير التعاون بين البلدين في مجال استخراج النفط والغاز مطروح على جدول الأعمال.

وأوضح أوجي أنه تم التوصل إلى اتفاقيات جيدة في مجال التعاون على صعيد النفط والطاقة وقال انه اجرى محادثات جيدة مع الجانب الروسي حول التعاون الاقتصادي وإزالة العقبات والاستثمارات المشتركة وتطوير التعاون في مجال النفط والطاقة.

وعقدت اللجنة الاقتصادية المشتركة بين إيران وروسيا لحد الان 15 اجتماعا في طهران وموسكو كما عقدت مجموعات العمل المصرفية والمالية والنقل والتجارة والصناعة والزراعة والتكنولوجيا والصحة والإسكان والجمارك اجتماعات مشتركة عبر الاتصال المرئي، على مدار العامين الماضيين، وقامت بصياغة مسودة وثيقة الاجتماع السادس عشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.