اعلن المتحدث باسم وزارة الكهرباء العراقية أحمد موسى امس الخميس، عن زيارة مرتقبة لوفد عراقي يضم ثلاثة وزراء ومسؤولين، إلى إيران،بهدف اعادة تدفقات الغاز ودعم الشبكة العراقیة بكميات اضافية من الطاقة.

وقال أحمد موسى في حديث للقناة الرسمية، “ناس”،عن تدفقات الغاز الإيراني إن انحسار التدفقات ما زال مستمراً، ويفترض أن تجهز إيران العراق يومياً بما لا يقل عن 45 مليون متر مكعب وما زال التجهيز بحدود 8 ملايين فقط، مضیفا نحن لدينا إمكانية لإضافة 8000 ميغاواط للشبكة الوطنية في حال تزويد محطات التوليد بالوقود اللازم.

وقال ان وفدا عراقيا رفيع المستوى یضم وزراء الكهرباء والمالية والنفط ومدير عام المصرف العراقي للتجارة، سیزور ایران بهدف إيجاد حلول لإعادة تدفق كميات الغاز التي يحتاجها العراق.

وأشار إلى هواجس المسؤولين العراقيين بشأن إمداد محطات الكهرباء بالغاز في فصل الصيف وقال اننا مقبلون على تحد كبير في فصل الصيف ويجب أن تتوفر جميع المقومات لنزيد ساعات التجهيز في موسم الذروة.

يذكر ان وزيري النفط الإيراني والعراقي ناقشا في الشهر الماضي زيادة صادرات الغاز الإيرانية إلى العراق و سداد ديون الغاز العراقية لإيران.

والتقى وزير النفط جواد أوجي مع نظيره العراقي إحسان عبد الجبار على هامش اجتماع منتدى الدول المصدرة للغاز في الدوحة لبحث سبل توسيع التعاون في مجال الطاقة بين البلدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.