اعلن رئيس غرفة التجارة الايرانية العمانية المشتركة محسن ضرابي عن نمو حجم التبادل التجاري بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وسلطنة عمان بنسبة 73 بالمائة.

وقال ضرابي في تصريحه الخميس خلال الاجتماع التنسيقي لزيارة وزير الصناعة والمناجم والتجارة الايراني الى عمان بحضور مندوبين عن القطاع الخاص: ان حجم التبادل التجاري بين ايران وعمان بلغ مليار دولار خلال الاشهر العشرة الاولى من العام الجاري (العام الايراني بدا في 21 اذار/مارس 2021) وسيصل الى 1.2 مليار دولار حتى نهاية العام.

واشار الى تنظيم خارطة طريق للصادرات الى عمان بمشاركة القطاع الخاص وغرفة التجارة المشتركة واضاف: ان التركيز جرى في هذه الخارطة على 6 محاور من ضمنها الشركات الناشئة والنانوية والمعرفية.

ونوه الى زيارة وزير الصناعة الى عمان قريبا وقال: للمرة الاولى يرافق وفد من القطاع الخاص وزير الصناعة في زيارته الى عمان حيث نامل بان تسهم هذا الخطوة في تنمية التعاون الاقتصادي وزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين.

واعتبر السوق العمانية بانها سوق جيدة جدا للسلع الايرانية وقال: ان حصتنا من هذه السوق كانت 0.7 بالمائة (نحو 221 مليون دولار) في العام 2013 فيما بلغت 3.6 بالمائة (1 مليار و 161 مليون دولار) في العام 2018 وهنالك امكانية رفع النسبة الى 10 بالمائة.

واعتبر عمان بانها تشكل قاعدة جيدة جدا لاعادة صادرات السلع الايرانية واوضح قائلا: ان بعض الدول تعد سوقا مناسبة جدا للسلع الايرانية ولكن نظرا للعلاقات السياسية غير الجيدة معها فان امكانية تصدير السلع الايرانية اليها غير متوفرة في حين يمكننا تصدير سلعنا اليها عن طريق عمان.

يذكر ان وزير الصناعة والمناجم والتجارة الايراني سيقوم بزيارة الى عمان خلال الفترة من 8 الى 10 شباط/فبراير الجاري يرافقه وفد من مختلف القطاعات الاقتصادية من القطاعين العام والخاص للمشاركة في اجتماع اللجنة الايرانية العمانية المشتركة للبحث في المجالات الاقتصادية خاصة الاستثمارات التجارية والصناعية والمنجمية والنقل الجوي والبحري والترانزيت والطاقة والخدمات الفنية والهندسية والسياحة والثقافة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.