أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي محمد باقر قاليباف ان الاولوية الاساسية في زيارته الحالية لتركيا هي وضع برنامج طويل الامد للارتقاء بالعلاقات الثنائية وتنفيذ هذا البرنامج بشكل دقيق وذكي ، ووضع خارطة طريق لحل المشكلات التجارية ، وتنمية العلاقات الاقتصادية .

وكان قاليباف وصل اسطنبول امس الاربعاء للمشاركة في اجتماع اتحاد برلمانات دول منظمة التعاون الاسلامي لبحث القضية الفلسطينية ومناقشة موضوع المهاجرين الافغان في الدول الاسلامية.

وشدد على ان قضية التجارة المتبادلة لاينبغي النظر لها على المدى القصير بل المطلوب ان ننظر لهذا الأمر على مدى 25 عاما حتى لاتقتصر على فترة الحظر بل يستمر لسنوات طويلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.