اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي، ضرورة النظر في السبل المناسبة لتعزيز البنية العلمية والارتقاء بالتعليم في مختلف المستويات في البلاد، داعيا المجلس الأعلى للثورة الثقافية أن يؤدي دوراً أكثر فاعلية في تعزيز الأسس التعليمية للبلاد.

ودعا آية الله رئيسي ، في اجتماع المجلس الأعلى للثورة الثقافية مساء الثلاثاء ، إلى استخدام أفضل للقدرات والدعم الفعال للنخب في البلاد من أجل تسريع التقدم العلمي للبلاد والمساعدة في توفير الأسس اللازمة ، واعتبر هذا الجزء من واجبات ومسؤوليات المجلس الأعلى للثورة الثقافية.

واشار رئيس الجمهورية الى الإغلاق الطويل للمدارس بسبب تفشي فيروس كورونا في العامين الماضيين ، مؤكدا ضرورة النظر في السبل المناسبة لتعزيز البنية العلمية والارتقاء بالتعليم في مختلف المستويات في البلاد وقال: على المجلس الأعلى للثورة الثقافية أن يؤدي دوراً أكثر فاعلية في تعزيز الأسس التعليمية للبلاد.

واكد أعضاء المجلس الأعلى للثورة الثقافية في الاجتماع على ضرورة إعداد تقرير مفصل عن أوضاع المجتمع النخبوي واقتراح الحلول لتقوية المجتمع العلمي من أجل الحفاظ على المميزات العلمية والتكنولوجية للبلاد في المنطقة والعالم في مختلف العلوم.

وتم في الاجتماع عرض التقرير الإحصائي للخريطة العلمية الشاملة للبلاد وتقرير وشروح وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي حول نسبة أطباء الأسنان إلى السكان والتوزيع الجغرافي لأطباء الأسنان في عموم البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.