جدد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي، الشكر والتقدير للحكومة والشعب العراقي والمعنيين باقامة مراسم اربعينية الامام الحسين (ع) المهيبة.

وشدد آية الله السيد إبراهيم رئيسي ، في تصريحه خلال اجتماع المجلس الأعلى للثورة الثقافية ، اليوم الثلاثاء، على ضرورة استثمار طاقات مراسم الأربعين العظيمة ، في الجمع بين جوانب الحياة المختلفة للمواطنين بالدين والقيم الدينية، معتبرا معرفة العدو ومقارعته من بين هذا الطاقات التي يمكن أن يستثمرها المجلس الأعلى للثورة الثقافية.

واعتبر رئيس الجمهورية عظمة مراسم الأربعين بانها فريدة من نوعها في العالم، مجددا الشكر والتقدير للعراق حكومة وشعبا وكل المعنيين بتنظيم هذه المراسم المهيبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.