قال امين عام اتحاد طلاب اليمن في ايران ان المعرض الدولي للكتاب في طهران يعتبر نافذة تطل منها الجمهوريه الاسلاميه على العالم كما انه يظهر مدى شغف الشعب الإيراني وتعلقه بالقراءة وحب المطالعة.

واضاف “عبدالملك  فايع” اليوم الاثنين في حوار خاص مع مراسل ارنا على هامش الدورة الثالثة والثلاثين لمعرض طهران الدولي للكتاب، هناك أهداف كثيرة وعديدة لمعرض الكتاب الدولي الذي يُقام حالياً في العاصمة طهران منها إظهار ونشر التنوع العلمي والفكري والثقافي والمذهبي وهذا يدل على سياسة القبول بالآخر واحترام الآخر وكذلك تعزيز العلاقات الثقافية بين مختلف الدول المشاركه في هذا المعرض الدولي.

وتابع: يساعد المعرض بشكل كبير على رفع وعي الشعوب الإسلامية ونشر ثقافة الجهاد والمقاومة وتعزيز الوحدة الإسلامية لدى المسلمين خصوصاً وجميع الزوار عموماً والتي تعتبر من أهم الركائز الأساسية للجمهورية الإسلامية الإيرانية وذلك من خلال نشر الكتب والفيديوهات ومشاركة جميع الحركات الجهادية ودور النشر الإسلامية.

واكد انا أتوقع أن يكون لهذا المعرض دور كبير في تطوير وتحسين العلاقات الثقافية وخصوصاً عندما يتم تقديم دعوات للمشاركه في مثل هذا المعرض الذي يقام سنوياً وكذلك المعارض المماثله والتي تحقق جزء من الاهداف الثقافية مثل المعارض السياحيه والعلميه الاخرى التي تستوجب مشاركة الآخرين والتي من شأنها نشر الثقافات الأصيلة وتعزيز الثقافة العلميه لدى جميع الدول المشاركه وعدم احتكار العلم والمعرفة والثقافة لدى دول معينه.

وقال هناك الكثير من الأعمال التي تساعد على تنفيذ العلاقات الثقافيه بين ایران والیمن من خلال توقيع اتفاقيات حول ثلاثه محاور وهي المحور الثقافي التعليمي والمحور السياحي والمحور الطبي وكل محور سيكون فيه عدة أقسام ومواضيع من شان كل موضوع وكل قسم ان یلعب دورا كبيرا في تعزيز وتنفيذ وتطوير العلاقات الثقافيه.
وشاركت الجمهورية اليمنيه في هذا المعرض واعلنت حضورها رغم المصاعب والمشاكل التي تواجهها والحصار المطبق عليها من أعداء الإنسان والإنسانية كنا نسعى بكل جهد أن نُعد معرض اليمن بشكل كبير وممتاز لكن لم يحالفنا الحظ بسبب العدوان الهمجي البربري الغاشم على اليمن براً وبحراً وجواً ولكن سنجهز أنفسنا للسنة القادمة ويكون لنا حضور فعال وقوي باذن الله تعالى.

وشدد بالقول نتمنى أن يقام المعرض في السنة القادمه بحضور اكبر ومشاركين أكثر من خلال دعوات رسميه عبر السفارات والمكاتب السياسية والجهاديه و وزارة الخارجيه الايرانيه وايضا عبر الجهة الراعيه لهذا المعرض كما نعبر عن إعجابنا الشديد بالإعداد والتنظيم الكبير والممتاز لهذا المعرض.

وانطلق فعاليات معرض طهران الدولي الثالث والثلاثين للكتاب يوم 11 مايو وتستمر حتى 21 من الشهر في مصلى الإمام الخميني رحمة الله عليه بطهران كما يقام افتراضيا على موقع: ketab.ir.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.