يعتزم نادي ترومسو الرياضي النرويجي إطلاق قميص يسلط الضوء على انتهاكات حقوق الإنسان في قطر التي ستستضيف كأس العالم العام المقبل.

وتأتي الفكرة بالتعاون مع منظمة العفو الدولية وعامل مغترب سابق في قطر.

ووصف نادي ترومسو (شمال النرويج) نفسه بإنه أول ناد محترف في العالم ينتقد علانية “الظروف غير الإنسانية” في قطر.

وقال ترومسو إن الفريق أصدر زيا ثالثا عليه رمز الاستجابة السريعة الذي يربط الناس بصفحة “ستوفر المزيد والمزيد من المعلومات” حول ما يحدث في قطر.

 وأضاف: “لا يمكننا التظاهر بأن كرة القدم والسياسة غير مرتبطين، ويجب ألا ننظر إلى الاتجاه الآخر أبدا عندما يستغل البعض لعبتنا الجميلة للتعتيم على انتهاكات حقوق الإنسان. يمكننا تغيير هذا معا. توقفوا عن استخدام الرياضة لتحسين السمعة. حافظوا على نظافة اللعبة”.

وأوضح ترومسو أن مالكولم بيدالي وهو حارس أمن كيني، عمل سابقا في قطر، ساعد في إبداع القميص.

وكان بيدالي كتب رسائل مثيرة للاهتمام حول تحديات العيش كعامل بأجر منخفض في قطر ودافع عن حقوق أمثاله من العمال.

وذكرت منظمات حقوقية أن السلطات القطرية أدانت بيدالي بتهمة نشر “أخبار كاذبة” وصادرت هاتفه المحمول، وحجبت حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر: “أسوشيتد برس”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.