قال امير دولة قطر “الشيخ تميم بن حمد ال ثاني” : انني اطلعت من الرئيس الإيراني على ما وصلت إليه مفاوضات فيينا بشأن الاتفاق النووي، ونأمل بأن يتم التوصل قريباً لاتفاق يرضي كل الأطراف، ويضمن حق الدول في الاستخدام السلمي للطاقة النووية.

واضاف “الشيخ تميم”، خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده اليوم الاثنين مع رئيس الجمهورية “اية الله سيد ابراهيم رئيسي”، ان قطر “تتابع بكل اهتمام سير مفاوضات فيينا؛ لما لهذا الموضوع من تأثير على أمن واستقرار المنطقة”.

ولفت انه بحث مع “اية الله رئيسي” عدداً من الملفات ذات الاهتمام المشترك، في مقدمتها أمن المنطقة واستقرارها.

واعلن الأمير القطري استعداد الدوحة لتقديم أي مساعدة تضمن إنهاء الخلافات وتعزز أمن واستقرار المنطقة؛ مؤكداً أن “الحوار هو السبيل الأمثل لإنهاء الأزمات”.

وأشار إلى توقيع عدد من الاتفاقيات مع الجانب الإيراني؛ مبينا ان هذه الوثائق مفيدة جدا بالنسبة لبلاده.

امير قطر : نأمل في التوصل قريبا لاتفاق يضمن الاستخدام السلمي للطاقة النووية

كما نوه بالدور الهام الذي تضطلع به “لجنة التعاون المشتركة بين ايران وقطر”، في سياق تطوير التعاون الثنائي؛ واصفا الاجتماع الاخير لهذه اللجنة خلال نوفمبر 2021 في مدينة اصفهان (الايرانية) كان مثمرا جدا، ومتطلعا الى عقد اجتماع اللجنة هذا العام باستضافة قطر.

وفي جانب اخر من تصريحاته اليوم، أكد الشيخ تميم ترحيبه بالجماهير الإيرانية التي ستأتي للدوحة لحضور كأس العالم 2022.

واشار الى مباحثاته مع اية الله رئيسي حول القضية الفلسطينية، باعتبارها القضية الرئيسية في المنطقة؛ وتاكيد الجانبين على وقف العدوان الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني وايجاد حل وفقا للقرارات الدولية، يضمن لهذا الشعب حقه في تقرير مصيره بنفسه والعيش بسلام وكرامة.

وذكر امير دولة قطر، انه تباحث ايضا مع اية الله رئيسي حول قضايا افغانستان وسوريا واليمن؛ متمنيا بان يتم التوصل الى حلول سليمية في اقرب وقت ممكن لهذه الملفات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.