اكد نائب وزير الخارجية للشؤون السياسية “علي باقري كني”، على استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لرفع مستوى التعاون الاقتصادي والتجاري مع بلغاريا، اكثر فاكثر.

ودعا “باقري كني”، خلال اجتماع لجنة المشاورات السياسية المشتركة (بين طهران وصوفيا) بحضور مساعدة الخارجية البلغارية السيدة “فوليسلاف بتروفا” والوفد المرافق لها اليوم، دعا الى بذل جهود متبادلة لتذليل العقبات التي تقف بوجه التعاون بين البلدين.

كما اشار الى توفر الفرص لاستقطاب اصحاب رؤوس الاموال البلغاريين داخل البلاد؛ وبما يسهم في الجهود الهادفة للنهوض بمستوى التعاون المشترك.

الى ذلك، نوهت السيدة “بتروفا” بالعلاقات الدبلوماسية التي تمتد لـ 125 عاما بين ايران وبلغاريا.

ولفتت مساعدة وزير خارجية بلغاريا خلال اللقاء مع نظيرها الايراني، بان عضوية بلادها في الاتحاد الاوروبي يتيح مزيدا من فرص تعزيز التعاون المشترك، كما دعت الى تسيير رحلة جوية مباشرة بين صوفيا وطهران، لتعميق الاواصر الشعبية والتجارية.

ورحبت السيدة بتروفا باستضافة طهران للاجتماع العشرين للجنة التعاون المشتركة بين ايران وبلغاريا، المرتقب خلال النصف الثاني من العام الجاري (1401 حسب التقويم الهجري الشمسي)؛ منوهة باهمية التعاون في مجالات الثقافة والرياضة والشباب باعتباره احد ركائز العلاقات العريقة التي تساعد على المضي قدما برفع التعاون الدبلوماسي وغيره من المجالات ذات الاهتمام المشترك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.