اكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة بان مفاوضات فيينا مازالت مستمرة، معتبرا ان الاخبار الجيدة المبكرة لن تكون بديلا عن الاتفاق الجيد.

وكتب خطيب زادة في تغريدة له على تويتر اليوم الخميس: ان مفاوضات فيينا مازالت مستمرة.

واعتبر ان “الاخبار الجيدة المبكرة لن تكون بديلا عن الاتفاق الجيد” واضاف: لا احد يمكنه القول بان الاتفاق قد تم، حتى حل وتسوية جميع القضايا المهمة المتبقية. هنالك حاجة لجهود مضاعفة.

واكد متحدث الخارجية في ختام تغريدته: ان الجميع يركزون الان على الخطوات الاساسية النهائية.

وكانت الجولة الثامنة لمفاوضات فيينا بين ايران ومجموعة “4+1” وهي اطول الجولات قد انطلقت يوم 27 كانون الاول/ديسمبر وتخللها توقف لبضعة ايام بطلب من الوفود المشاركة للتشاور مع عواصمها، ومازالت المفاوضات جارية في مختلف المستويات والاطر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.