وصف المتحدث باسم الخارجية الايرانية، يوم الاربعاء، ادعاء استهداف مقر سري تابع لخبراء الحرس الثوري في صنعاء من قبل تحالف العدوان، بأنه لا أساس له، وصرح: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لم لديها مطلقا تواجد عسكري في اليمن لكي يتم استهدافه من قبل المعتدين.

وأكد سعيد خطيب زادة ان الخبر الذي تم نشره يوم الاربعاء، بشأن هجوم تحالف العدوان بقيادة السعودية على اليمن، والادعاء باستهداف مقر سري تابع لخبراء الحرس الثوري في صنعاء، لا أساس له، نافيا وجود أي تواصل عسكري للجمهورية الاسلامية الايرانية مع اليمن.
وأوضح خطيب زادة: ان هكذا ادعاءات واهية تُطرح بهدف حرف الرأي العام لشعوب المنطقة والعالم عن جرائم دول العدوان.

* الجمهورية الاسلامية الايرانية لم يكن لديها مطلقا تواجد عسكري اليمن
وبيّن خطيب زادة ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لم يكن لديها مطلقا تواجد عسكري في اليمن ليتم استهدافه من قبل المعتدين، مصرحا: ان هكذا تصريحات واهية، لن تغير واقع اليمن في الخطأ الاستراتيجي العسكري للمعتدين.
الجدير بالذكر ان تحالف العدوان السعودي، ادعى يوم الثلاثاء انه استهدف موقعا سريا يعود للحرس الثوري في صنعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.