اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله ابراهيم رئيسي بان ايران تستضيف الان اكثر من 4 ملايين لاجئ افغاني، فيما لم يقدم الاوروبيون اي مساعدة خلافا لمزاعمهم الكثيرة بهذا الصدد.

وقال آية الله رئيسي في تصريح للصحفيين في مدينة مشهد مركز محافظة خراسان الرضوية شمال شرق ايران مساء الخميس: رغم ان الاروبيين كان لهم الكثير من المزاعم تجاه الافغان الا انهم لم يقدموا اي مساعدة في هذا الصدد وخلافا لتصريحاتهم فان هنالك الان اكثر من 4 ملايين افغاني ضيوفا على الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واضاف: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تشعر بالمسؤولية تجاه الاعزاء الافغان على النقيض من الاوروبيين الذين يتابعون قضية افغانستان من اجل اغراضهم ورغباتهم السياسية فقط.

وقال رئيس الجمهورية: ان المهم اليوم في افغانستان هو ان تتبلور حكومة شاملة تمثل جميع الفئات والقوميات.

واكد على الاهتمام بقضايا الرعايا الافغان من ناحية التعليم والعمل في محافظة خراسان الرضوية وسائر محافظات البلاد التي يتواجد فيها اللاجئون الافغان وقال: ان دائرة الرعايا في وزارة الداخلية وادارات المحافظات كمنظمات مختصة بمتابعة شؤون الرعايا الافغان ليست كافية، فهؤلاء الاعزاء مسلمون ومتدينون ويجب علينا ان نعتبر مشاكلهم بمثابة مشاكلنا ونعمل على معالجتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.