اعتبر المتحدث باسم الحكومة “علي بهادري جهرمي”، “دبلوماسية الجوار”، نهجا فاعلا من اجل بناء “ايران القوية”.

واشار “بهادري جهرمي” في حسابه على موقع تويتر اليوم الاربعاء، الى زيارة رئيس الجمهورية “اية الله سيد ابراهيم رئيسي” الاخيرة لدولة قطر؛ مبينا انها خطوة نحو الارتقاء بالعلاقات مع الدول المطلة على الخليج الفارسي.

واضاف، ان هذه الزيارة تدل على الاهمية الخاصة التي توليها حكومة ايران القائمة على سيادة الشعب، الى مجموعة الدول المصدرة للغاز.

واكد المتحدث باسم الحكومة، ان “دبلوماسية الجوار (في حكومة رئيسي) التي بدات بزيارة طاجيكستان، مرورا بتركمانستان وروسيا وقطر، تشكّل نهجا فاعلا من اجل بناء ايران القوية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.