اعلن مصدر مطلع بوزارة الخارجية، ان مفاوضات الغاء الحظر، ستبدا يوم غد الثلاثاء في العاصمة القطرية الدوحة.

وفي تصريح لمراسل “ارنا”، اكد المصدر ذاته على ان المفاوضات ستبدا بحضور الفريق الايراني المفاوض.

وفي سياق متصل، صرح المتحدث باسم الخارجية الايرانية “سعيد خطيب زادة”، ان ايران ستركز خلال الجولة القادمة من المفاوضات، على القضايا العالقة ذات الصلة برفع الحظر وليس الابعاد النووية.

واوضح خطيب زادة خلال مؤتمره الصحفي الاسبوعي اليوم، أن المحادثات النووية المقبلة ستكون في إحدى الدول المطلة علی الخليج الفارسي؛ مؤکدا “إننا لن نتفاوض حول القضايا النووية التي تمت مناقشتها في فيينا، وانما النقاط العالقة ذات الصلة بالغاء الحظر عن البلاد”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.