أعلن قائد القوات البرية للحرس الثوري العميد محمد باكبور، عن تقديم الخدمات اللازمة للزوار الباكستانيين على حدود ريمدان في محافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرق ايران، وقال: “يتم تقديم الخدمات الضرورية بشكل جيد للزوار الباكستانيين في المواكب الواقعة على حدود ريمدان”.

وقال العميد باكبور خلال زيارته إلى حدود ريمدان في مدينة دشتياري: إن حدود ريمدان هي إحد معابر دخول الزوار الباكستانيين المتجهين الى العراق للمشاركة في زيارة الأربعين ، الأمر الذي سهل وصول الزوار الباكستانيين هذا العام.

وأضاف: تم نصب مواكب مختلفة على حدود ريمدان لتقديم الخدمات اللازمة لهؤلاء الزوار.

وقال قائد القوات البرية للحرس الثوري : “ان قيادة الامن الداخلي والحرس الثوري وحرس الحدود وسائر الاجهزة ، بما في ذلك الجمارك ، لديهم تعاون وتآزر جيد للغاية لدخول الزوار الباكستانيين”.

وقال: “لم نر أي مشكلة خاصة خلال زيارتنا لهذه الحدود. المشكلة الوحيدة التي أثارها الزوار الباكستانيون مع المسؤولين الإيرانيين ويواجهونها هي عند حدود مهران (غرب ايران)، حيث تمنعهم السلطات العراقية من الدخول الى العراق سيرًا على الأقدام ، ونحن حاليًا نتشاور لحل المشكلة.

وقال العميد باكبور: إن حب الإمام الحسين (ع) يجتذب الجميع من مختلف أنحاء العالم إلى كربلاء هذه الأيام.

كما زار قائد القوات البرية للحرس الثوري، المستشفى المتنقل الـ 58 للشهداء المدافعين عن الصحة التابع لمركز الطب العسكري في جنوب شرق البلاد، وأعرب عن تقديره وشكره لجهود طواقم الأطباء والممرضين العاملين على مدار الساعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.