نفذت طائراتان مقاتلتان وقاذفتا قنابل من طراز “سوخوي 22” لقوات الجوفضاء لحرس الثورة بقصف اهداف ارضية للعدو المفترض وذلك في اليوم الثاني من مناورات الرسول الأعظم 17 لحرس الثورة الإسلامية.

وفي هذه العمليات قامت المقاتلتان بقصف اهداف ارضية للعدو المفترض بواسطة قنابل “ياسين” بالغة الدقة.

وأعلن مساعد قائد حرس الثورة لشؤون العمليات والمتحدث باسم مناورات الرسول الأعظم 17، يوم أمس الاثنين، بدء مناورات الرسول الأعظم 17، وقال، ان هذه المناورات تنفذ من أجل رفع مستوى الجاهزية القتالية لحرس الثورة وتستند إلى محاكاة واحدة من أكثر الخطط الهجومية تقدما في الحروب المركبة والمتشابكة بين الحروب التقليدية وشبه التقليدية والناعمة.

وأضاف: خلال هذا المناورات، ستنفذ القوات البحرية والجو فضاء لحرس الثورة والوحدة السيبرانية الإلكترونية في المنطقة الساحلية لمحافظة هرمزكان وبوشهر وجزء من خوزستان، عمليات هجومية ونفوذ على المستوى الاستراتيجي لتدمير قواعد انطلاق هجوم العدو المفترض.

وتابع المتحدث باسم المناورات: ان منظمة التعبئة ستوفر أيضا القوى البشرية للتعبئة البحرية والقتال البري. وفي هذه المناورات أيضاً، سيتم استخدام بعض الأنظمة والأسلحة التي تم تسليمها حديثاً إلى القوات، بما يتناسب مع تكتيكات المناورات.

وأردف: إن رسالة هذه المناورات هي الدفاع عن الأمن القومي وحمايته والسلام والصداقة والاستقرار لجيراننا. منطقنا الدفاعي هو الأمن والقوة والردع النشط في منطقة الخليج الفارسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.