قال نائب وزير العلوم والابحاث “علي خير الدين” : ان ايران الاسلامية تحتل المركز الاول على مستوى المنطقة، والسادس عشر على مستوى العالم في مجال انتاج العلم واصدار المقالات ذات الصلة.

وخلال تصريح له اليوم، اضاف “خير الدين”، ان ايران استطاعت ان ترتقي من المرتبة 95، في مجال انتاج التكنولوجيا واستثمار العلم تجاريا، الى المرتبة 71 على الصعيد العالمي.

واضاف، انه بالرغم من هذا الانجاز لكن ماتزال الحاجة ملحّة لتوظيف مزيد من الطاقات العلمية والتقنية المتوفرة في سياق الاهداف التنموية للبلاد.

ولفت نائب وزير العلوم، في السياق نفسه، ان ايران الاسلامية تحتضن 3 ملايين و800 الف طالب جامعي في مختلف المستويات الاكاديمية، (بكلوريوس والماجستير والدكتوراه)؛ مؤكدا ضرورة وضع خطط مناسبة للاستفادة من هذه الفرص في خدمة الاهداف الغائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.