اعلن رئيس اللجنة الوطنية لزراعة قوقعة الاذن “مسعود متصدي”، ان ايران واحدة من الدول المتقدمة عالميا في تكنولوجيا زراعة القوقعة.

وقال “متصدي” في تصريح له اليوم الاحد، ان القطاع المحلي انتج خلال العام الماضي الفين قوقعة اذن اصطناعية، ووضعها في متناول يد المرضى المحتاجين.

ولفت ان النجاح في توطين انتاج هذه القطعة الطبية، حقق نتائج ملحوظة من حيث توفير النقد الاجنبي وارتقى بمستوى البلاد لتصبح واحدة من الدول الصناعية المتقدمة في هذه التقنية.

ولفت المسؤول بوزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي، ان زراعة قوقعة الاذن تتم بواسطة عملية جراحية دقيقة في ايران من اجل معالجة العديد من المرضى المحتاجين لاسيما الاطفال المعاقين خلقا، ليتمتعوا بنعمة السمع عبر هكذا انجاز في البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.